مركز  ديفرنت لايف للاستشارات النفسية و الاسرية
مركز ديفرنت لايف للاستشارات النفسية و الاسرية

الله يقف فى طريقى

الله يقف في طريقي الله فقط من يمنعني
أردت أن أكتب ليعرف العالم
ليرحم العالم 
لا شيئ يأتي من الا شيئ
لا شيئ يخلق من عدم في كوننا
تنتابني أفكار قذره افكار بشعه افكار قاتله
تقتلني وتمزقني لكني علي حق
أمر الليالي خلف ذلك الباب الامع وانا ابتلع غصة في حلقي شوكة تعيق علي الاستمتاع بالحياه يقف الله في طريقي يقف ضميري
لا شيئ اخر
أجاور لوحا من الثلج لا شيئ أخر تخيل حياتك حين تجاور لوحا من الثلج كيف أن بامكان هذا اللوح تجميد الحياة في داخلك تجميد كرات الدم تجميد مشاعرك
كيف ان بامكانه تبليد الحياة
هل جربت؟
هل جربت
أبات في كل ليلة احترق في داخلي
أري عمري يفترش أرضا يسحق بالايام وبالساعات التي تمر فهل أنت مدرك
لا شيئ أمسي كما أردت ولا كما رجوت أو خطت
يمزقني الشعور بالاستحقاقيه باني استحق استحق ما هو افضل ما يثري حياتي اكثر واكثر
اكره نفسي ابغضها حين ينتابني الشعور بالرأفه للخائنات والزانيات والعابرات علي هذه الارض لا يقف في طريقهن الله ولا يرضي ضميرهن الا بشاعة ما يرتكبن ظنا منهم انهم ينتقمون من تلك البلاده التي تجاورهم وتشاركهم الحياة والأسره
أريد أن أصرخ بصوت يهدم تلك الجدران أيا أيها الأحمق أنتبه أنتبه لهذه المساوء التي تثار في رأسي
أنتبه لهولاء الرعاع الذين يسيرون خلفي يرجون نظره كلمه بسمه أنتبه الحاجه تقتل الخلق تقتل السمو تدني بالمحتاج الي أرض السافلين
تدني الأخلاق ليس ببعيد
أرتكاب الحماقات أمر سهل للغايه
ماذا أردت وكل ما أردت هو الكفايه فقط أكتفي فقط أجد حاجتي لا أرغب في أي زياده
لاأرغب في زياده عن حاجتي وان كنت أستحق فهل هناك حل هل هناك حل

عزيزتي أقدر جيدا معاناتك أتفهم جيدا كل حرف تتفوهين به
لا أجيد أن أضف علي رسالتك حرفا آخر
يا عزيزتي لا أستطيع أن أضغطك بالتحمل لكن أجيد أن أخبرك بأن تتحدثي
تحدثي اليه ضعي الامور علي طاولة تتضح فيها الامور هذا أقل حقوقك التي يجب أن يراها ويدرك من خلالها مدي الأمر
اما عن افكارك فلن اضيف عليك اكثر مما قلتيه ليقف الله دوما في طريقك ولتستعيدي قواك باحترامك لذاتك وليبقي ضميرك حيا ولتتجنبي اشد الضررين
ولتستعيني بما هو اقل ضراا علي يقين بأنك تفهمين مقصدي
وفي كل الاحوال يا عزيزتي أن وقف الأمر بين كبيرة تخسري فيها ربك واحترامك لذاتك وتندمك علي عمرك عمرا وبين استمرارية حياتك أو عدم أستمراريتها فاختاري اعتزال ما يؤرقك وليبدلك الله خيرا ويثبتك علي الحق ومرة أخري ليقف الله في طريقك ليقف الله في طريقك فهو الأكثر ادراكا لصراعك

عن misr

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>