ادب وفن

“فن القصة من الملحمة الى الومضة ” الإصدار الجديد لدار “آس للطباعة والنشر

"فن القصة من الملحمة الى الومضة"للاديب والدكتور زهير سعود

إصدار جديد لدار آس للطباعة والنشر فن القصة “من الملحمة إلى الومضة”، للباحث د. زهير إبراهيم سعّود بحث يستعرض فيه نشأة فن القصة وتطورها من ملحمة جلجامش وصولاً إلى لحظتنا الراهنة، أثراه بعمق ومسؤولية، وصفاً معرفياً، وتحليلاً، ونقداً. كتاب مرجعي مهم في هذا الفن الصعب، سيُفاد منه الدارسون، والباحثون، والأكاديميون، سيجد بسرعة مكانة عالية في المكتبة العربية. زهير سعود  

أكمل القراءة »

مصر الان الاخبارية يهنئ الأديب والدكتور “زهير سعود” صدور كتابه الجديد تحت عنوان “فن القصة من الملحمة الى الومضة”

"فن القصة من الملحمة الى الومضة"للاديب والدكتور زهير سعود

تتقدم اسرة تحرير  موقع  مصر الان الاخبارية وعلى رأسهم: الاستاذ \ احمد يحيى صابر  رئيس مجلس ادارة موقع مصر الان الاخبارية وعضو منظمة العفو الدولية الدكتوره \ سوزان اسماعيل  عضو مجلس ادارة الموقع ومسؤولة قسم الادب بالموقع بخالص التهانى القلبية الى  الأديب والدكتور \ زهير مسعود  على صدور اجدد اصداراته القيمة فى مجال الأدب  والذى يحمل عنوان  ” فن القصة ...

أكمل القراءة »

مصر الان الاخبارية يهنئ الأديبة والدكتوره “سوزان اسماعيل ” بصدور “تانغو ” اولى مجموعتها القصصية المنفرده

المجموعه القصصية تانغو للأديبة والدكتوره سوزان اسماعيل

تتقدم  اسره تحرير  موقع  مصر الان الاخبارية وعلى راسها الاستاذ \ احمد يحيى صابر   رئيس مجلس ادارة موقع مصر الان الاخبارية وعضو منظمة العفو الدولية  بخالص التهانى القلبية الى : الأديبة والدكتوره \ سوزان اسماعيل  عضو مجلس الادارة بموقع مصر الان الاخبارية ومسؤولة قسم الادب بالموقع بمناسبة صدور مجموعتها القصصية المنفردة الاولى والتى تحمل اسم “تانغو “ متمنين لها دوام ...

أكمل القراءة »

“مكان الشفاء “…… لشاعرة الروح التونسية \ مفيدة حشانى

شاعرة الروح التونسية  مفيدة حشانى

أدركت أن السماء تناديني تخاصم الكون من أجلي تبحث عن كبرياء الماء أي قطرات تذيب الجليد ثلوج تهطل من سماء إلى سماء يا قوم الظلالة أين الشفاء بين الحجرات والكائنات دواء التقيت بالسلم المائيُّ أشرب من درجاته لأرتوي كم من مكان يرفعني والرفعة تأتي من سجدتي أنحني والجبين على حافة قمري يا من اختلس صومعتي آذان الفجر يخبرني سل ما ...

أكمل القراءة »

“مرآة وجدان…”……. للشاعرة التونسية \ مفيدة حشاني

الشاعرة التونسية مفيدة حشاني

أدخل إلى قلبي تراني في وجدانك أقبع تدور حولك السماء تمطرك حرفا فتأبى الرحيل فتسحبني الريح إليك أعود حينها إلى قلبي فنخرج أنا وأنت إلى النور تبارك النجمة الساكنة سحبي تغازل الورد البلوري في حضن السماء

أكمل القراءة »

“غدر”….. للشاعرة التونسية \ مفيدة حشاني

الشاعرة التونسية مفيدة حشاني

سكبتُ دموعي المعتقة فوق شفتايا شربتُ كأس نبيذي وجعي سكرات الموت يتبعها ألم أما موتي أنا أسكره وجعي دفنتُ جسدي فوق جسدي هيكل روحي بات مقبرتي رمادي الكثيف أثقلني تحته نار صارت تحرقني أتنهد كي أطفئ لهيبي ما من أنفاس تخرج من فمي صهيد الغدر أدخلي فراش السقم أصبح مرقدي

أكمل القراءة »

“أين الجواد ؟”….. للشاعرة التونسية \ مفيدة حشاني

الشاعرة التونسية مفيدة حشاني

أخاف… إن تخونني ذاكرتي أنسى عهدا قطعته على نفسي أذكر أنني قد أقسمت بديني لن أتوقف أبدا عن توسلي أسأل حروفا تصد شغفي ما أحوج كفي إلى كفي أكتفي بالبعد عن شوارعي شعاري لا يرفع سوى في وطني أطوف حول عشقي حافية القدمين تمشي قافلتي أقف فوق جوادي أنادي فارسي لا أراه يرافقني أخاف أن تخونني ذاكرتي أواصل وحيدة حلمي ...

أكمل القراءة »

’’ لعبةُ زفافٍ ’’……….. للناقدة والدكتورة \ سوزان اسماعيل

الأديبة والدكتوره  سوزان اسماعيل

خلفَ الفاتريناتِ تتّخذُ مكانَها بشموخٍ، جسدُها ممشوقٌ لاطعامٌ يزيدُ الوزنَ، ولاتخشى التّجاعيدَ، تُبهرُ المارّة، فرّغوا عقلَها قبلَ أحشائِها، صرخْنَ أمامَ قاضي القضاة رفقًا بالقواريرِ..

أكمل القراءة »